تمتع بالغوص مع افضل فريق من مرشدي الغوص

الغوص بشرم الشيخ

يمكن العثور على مواقع الغوص في وسط خليج العقبة تقريباً على بعد ساعة و نصف بالمركب من خليج نعمة  .
و يمكن الوصول اليها بواسطة المركب فقط وهي ماتزال مُحافظ عليها بالمقارنة الى بعض مواقع الغوص الاخرى على الخط الساحلي .
المد و الجزر لا يمكن التنبوء بهما حول الشعاب المرجانية و المناطق العرضية المنخفضة تتطلب مهارات غوص عالية . لذا لن يمكن الغوص في هذا المكان في اليوم الأول للغوص .
أربعة حدائق للشعاب المرجانية مصفوفة على صف واحد و يمكن رؤيتهم من على السطح , في الواقع قمة الشعاب الضخمة ترجع الى نموها من القاع . هذه الشعاب المرجانية تسمى نسبا الى رسامي خرائط بريطانيين ( جوردون’ وودهاوس , توماس , جاكسون) , وهي من اشهر مواقع التنوع غير العادي في الشعاب المرجانية . مشاهدة اسماك القرش و السلاحف و غيرها من الاسماك الكبيرة محتملة في هذه المناطق و تبقى حطام المراكب خارج الشعاب قائمة كتحذير للسفن في المضيق الضيق .

جوردون ريف

يقع في اقصى الشعاب الاربعة الجنوبي مع طبيعة تضاريسه المختلفة عن غيرها من الاخرين . هذا الموقع يحتوي كلا من رصيف المياه الضحلة و المساقط المائية ,و يمكن ان يتم عملها كغطسة من المرسى أو غطسة انجراف . في الطرف الشمالي من الشعاب يبقى حطام السفينة “لوليا ” التي رست في هذا المكان منذ فترة طويلة على قمة الشعاب المرجانية و هي تبقى هنا فقط كتعود حيث ان معظم هيكلها تآكل من الصدء ( الجميع ينتظرون ان تهبط الى الاسفل حتى نستطيع غوص الحطام عليها ) . التيارات البحرية نادرا ما تكون قوية في الجانب الجنوبي من جوردون ريف ولكن يجب ان تظل على حذر حيث انها يمكن ان تقطع الهضبة . تقوم المراكب بالرسو على الجانب الجنوبي للهضبة في مياه عمقها 8 متر تقريبا . و تبدأ الغطسات عادة من المرسي الى اتجاه الشرق حيث يقع المسقط و التي تبدأ بارتفاع 16 متر تقريبا ( تستحق ان تراقب الاعماق هنا ) و من نقطة الاسقاط شمالا يلي الحافة حديقة صغيرة من الجريث مرصعة بشعاب برميلية . و في الجوار حسب خطة الغطس ستهبط الى حوالي 8 متر و بتتبع الشعاب ستعود الى منطقة المركب عن طريق الهضبة.
في حالة القيام بهذه الغطسة على انها غطسة انجراف يقوم المركب بانزالك في منطقة الرسو و سيلتقطك من الحافة الشمالية . يتم اتباع نفس الخطة كغطسة مرسى ولكن بعد ان يستمر مسافة اطول حيث يتم الاسقاط في منطقة الهضبة حيث تصل الى الزاوية . وهي منطقة معتادة لاسماك القرش و يمكن ان تكون منطقة انجراف عالية السرعة.

توماس ريف

هذا هو اصغرالشعاب مرجانية في المضيق , و لكنه واحد من الاكثر شعبية . يتحكم في الغطسة في هذا الموقع الظروف الجوية حيث ان الجانب الشرقي عادة من المستحيل التقاط الغواصين منه . تتم الغطسة على انها غطسة انجراف مع احتمالية لوجود تيارات بحرية قوية في الاطراف الشمالية و الجنوبية من الشعاب المرجانية. الاطراف عباره عن حوائط رأسية مع هضبة كبيرة على بعد 25 متر تقريبا في الجانب الجنوبي الشرقي .
الهضبة عادة تحوي اسماك القرش النائمة على البقاع الرملية مع وجود سياج من مراوح الجورجونيا في النهايات الطرفية. بعد هذه المراوح من الجورجونيا تتحول الشعاب المرجانية الى حائط مرة اخري قبل الوصول الى ركن الشعاب المرجانية . شاهد كيف تتحرك التيارات المائية واذا اتاحت لك الظروف الجوية ان تذهب الى الجانب الاخر من الشعاب المرجانية فهي عبارة عن حائط مختبيء في الاعماق .

شعاب وود هاوس

وهي اطول الشعاب في الاربعة المذكورين في مضيق تيران و يتم الغطس فيها غطسات انجراف عادة من الجنوب الى الشمال . حيث يتم القفز في الجانب الجنوبي من الشعاب المرجانية وهو حائط بارتفاع 30 متر تقريبا . و هي تستحق النظر في الكثبان الرملية في الاسفل و المحاولة ان تكتشف سمكة قرش نائمة. تغطي الشعاب المرجانية الطريق من السطح الى اسفل الحائط و التي تصبح منحدرات بتقدم الغواص . و في منتصف الطريق في الغطسة يوجد وادي يمشي بموازاة الشعاب المرجانية على بعد حوالي 25 متر حيث تنتشر الى حدائق من الشعاب المرجانية مع بعض الازقة الرملية . حيث يبدأ عادة التيار للارتفاع . و في حال ان تكون الظروف قاسية في الجانب الغربي من الشعاب المرجانية يجب ان تنتهي الغطسة في  نهاية الحديقة المرجانية , و التي عادة يتم الوصول اليها بعد مايقرب ال50 دقيقة .
و في حال سمحت الظروف الجوية يمكن في بعض الاحيان الاستمرار في الغوص بعد هذه النقطة . حيث يقع منحدر الشعاب المرجانية و تتجه الي ناحية جاكسون ريف . و يشار الى هذه المنطقة ب” ماكينة الغسيل” نظرا للتيارات المائية الشديدة التي تهب من كل اتجاه .

جاكسون ريف

و هو اقصي النقاط شمالا في الشعاب المرجانية في مضيق تيران . و يتم اجراء الغطسات من الرسو على الجانب الجنوبي و التي تكون محمية من الدوامة الرئيسية و من التيارات المائية . ترسو المراكب في منطقة هدوء للتيار حيث يقترب ارتفاع الحائط الى 40 متر .
بعد الهبوط على الحائط الى العمق المخطط في غسطتك تتجة الى الركن الجنوبي , و يكون الشعاب المرجانية على يمينك . في اتجاه هذا الركن تتدرج الشعاب المرجانية الى منحدر لطيف من حوالي 6 متر مع الشعاب المرجانية في هذه البقعة و التي تعد واحدة من اروع الشعاب في هذه المنطقة تكون التيارات قوية للغاية و يمكن ان تلتقط اي غواص . لذا الحرص البالغ مطلوب حيث يجب ان تكون قادر على الرجوع الى المركب في طريق العودة , و التي تتم في مياه ضحلة , يوجد العديد من الخلجان الصغيرة المليئة بالشعاب الرخوة و التي تمثل منطقة آمنة للتوقف .
يمكن في هذا الموقع ايضا عمل غطسة بالانجراف في اتجاه الشرق حيث تكون الشعاب المرجانية على الجانب الايسر حيث تشكل ايضا غطسة حائط في موقع به شعاب مرجانية رائعة. و يمكن ان تصبح ايضا غطسة انجراف عالية السرعة في بعض الاوقات . و يجب الحرص في حالة ان يكون السطح مناخة قاسي حيث سيعاني المركب صعوبة في عمليات الالتقاط .

Our Latest Special Offers

Open Water course

NOW only
242
  • €345

Read more

3 Days Diving Package

7 Nights Hotel Stay Starts from
290
  • Reduced

Read more